رسالة مفتوحة

فريق (Speed Sister) للمغنية الأمريكية "مادونا": لا ترفهي عن نظام الاستعمار الإسرائيلي العنصري في مسابقة الـ "يوروفيجن"!

وجّهت عضوات فريق (Speed Sisters) لسباق السيارات رسالةً للفنانة الأمريكيّة "مادونا" لحثّها على التراجع عن تقديم عرضٍ خلال فعاليات مسابقة "يوروفيجن" أيار المقبل.

فلسطين المحتلّة، 18نيسان/أبريل 2019-- وجّهت عضوات فريق (Speed Sisters) رسالة للفنانة الأمريكية "مادونا" بعد تداول الأخبار عن عرضٍ لها خلال فعاليات مسابقة "يوروفيجن" التي ستقام في تل أبيب أيار المقبل. وعبّرت العضوات في الرسالة عن خيبة أملهنّ الشديدة، جراء نيّة الفنانة تحويل صوتها لأداة بيد نظام الاستعمار العسكري والعنصري الإسرائيلي، ليغطي بها على انتهاكاته المستمرة بحق بنات وأبناء شعبهنّ في الضفة وغزة وأراضي عام 1948. كما طالبنها كمدافعات عن الحرية، كما أشارت هي سابقاً، بالامتناع عن ترفيه الأبارتهايد الإسرائيلي، والمساهمة في تعزيز أمل الفلسطينيين بحياة أفضل دون اضطهاد.

إليكم/نّ نسخة عن الرسالة كاملة:

الفنانة مادونا،

نكتب لك اليوم لنعبّر عن خيبة أملنا الشديدة بعد علمنا بتلبيتك دعوةً لأداء عرضٍ ضمن مسابقة الـ "يوروفيجن" لعام 2019، والتي ستقام في تل أبيب أيار المقبل، ولحثّك على احترام الاحتجاج الشعبي الذي بدأه المجتمع الفلسطيني، من خلال إلغائك لهذا الحفل.

إنّ هذه المسألة شخصيةٌ بالنسبة لنا، لأنّ إعارة اسمك للـ "يوروفيجن" في تل أبيب، على الرغم من دعوة الغالبية المطلقة من الفنانين/ات الفلسطينيين/ات لمقاطعة المسابقة، [1] يعتبر محاولةً لتلميع الجرائم الإسرائيلية ضدّنا وتطبيعاً للاضطهاد الإسرائيلي لحقوقنا، والذي يؤدي إلى إطالة معاناتنا ويجعل حلمنا بحياة كريمة بسلام وعدالة أكثر استحالة.

وبناءً على ذلك، اختار العديد من الفنانين/ات في العالم، بمن فيهم "بيتر غابرييل" و"مايك ليه" و"روجر ووترز" و"براين إينو"، اتخاذ مواقف أخلاقية من خلال مطالبتهم/نّ بنقل مسابقة اليوروفيجن 2019 إلى مكان آخر في العالم لا تتعرض فيه حقوق الإنسان لانتهاكاتٍ منهجية. [2] فيما وقّع عشرات الآلاف من الأشخاص على عرائض تطالب الفنانين/ات والمشاركين الآخرين برفض المشاركة في المسابقة لهذا العام التي ستقام في تل أبيب. [3] هذا وقد أنتجت مجموعة "صوت يهودي من أجل السلام"، إحدى شركاء حركة المقاطعة في الولايات المتحدة، هذا الفيديو الذي يتبنى مقاطعة اليوروفيجن. [4]

ونتساءل كنساء فلسطينيات يعشن تحت احتلال عسكري إسرائيلي منذ عقود ويناضلن من أجل الحرية والعدالة وفي سبيل انتزاع حقوق متساوية، كما ذكرتِ أنتِ سابقاً، [5] هل ستؤدّين عرضك هذا في تل أبيب إذا كنت تعلمين أن حياة الفلسطينيين اليومية عبارة عن مزيج من جدران الفصل العنصري، والحواجز العسكرية، والقتل، والاعتقالات، وهدم المنازل، ومصادرة الأراضي، والحصار، وفرص متضائلة لمستقبل أفضل؟ أو إذا كنت تعلمين أنه على بعد كيلومتراتٍ قليلة من تل أبيب، حيث ستعرضين، لا تزال شقيقاتنا وأشقاؤنا محاصرين/ات في قطاع غزة ومعرّضين/ات للقصف والقتل من الدبابات والطائرات والقناصة الإسرائيليين لمجرد نضالهم من أجل حقوقهم التي كفلها القانون الدولي؟

نأمل حقاً أن تمتنعي عن ترفيه الأبارتهايد الإسرائيلي، وأن تحرميه من فرصة توظيف اسمك وشهرتك لتطبيع نظام الاضطهاد ضدنا. ونتمنى أن تساهمي في تعزيز أملنا بحياة أفضل دون اضطهاد.

مع الاحترام،

أكبر معجباتك الفلسطينيات،
Speed Sisters

 

[1] https://bit.ly/2Orv4HL

[2] https://bit.ly/2CW2ucj

[3] https://bit.ly/2DDVKT0

[4] https://bit.ly/2KldcjB

[5] https://bit.ly/2Vs956oa


انشر/ي

ابقوا على اطلاع

قم بالتسجيل للحصول على آخر أخبار المقاطعة والحملات والتحركات

لن نشارك بياناتك مع أي شخص آخر وسنلتزم بسياسة الخصوصية الخاصة بنا. وبالطبع يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت تشاء.