الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل

في عام 2004، تأسست الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل (باكبي-PACBI) للمساهمة في النضال من أجل العدالة والحرية والمساواة للشعب الفلسطيني. حيث تدعو الحملة الى مقاطعة المؤسسات الأكاديمية والثقافية الإسرائيلية لتورطها المستمر والعميق في إنكار الحقوق الفلسطينية المنبثقة من القوانين الدولية.

تعتبر الحملة عضواً مؤسساً في اللجنة الوطنية الفلسطينية لمقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها (ما تعرف بـ BDS)، وتتركز مهامها في الإشراف على جميع الجوانب الأكاديمية والثقافية لحركة المقاطعة BDS. وتدعو الحملة المجتمع المحلي والإقليمي والعالمي إلى احترام معايير المقاطعة الأكاديمية والثقافية والتي وقعت عليها عشرات من مؤسسات المجتمع المدني.

إن اللجنة الوطنية الفلسطينية للمقاطعة، بما فيها باكبي، ملتزمة بحرية التعبير وفق العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية التابع للأمم المتحدة (ICCCPR)  وبالتالي ترفض وبشكل مبدئي مقاطعة أفراد بناء على آرائهم أو هويتهم (الوطنية، العرقية، الجندرية، أو الدينية).

لمزيد من الوثائق والموارد عن معايير الحملة، اضغط هنا.

آخر بيانات الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل

بيان للحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل

تجدد الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل (PACBI) دعوتها لكافة الفنانين/ات الدوليين/ات لمقاطعة "مهرجان القدس الدوليّ للعود" الإسرائيلي (بين 3 و 12 نوفمبر/تشرين ثاني 2022) الذي ترعاه مؤسسة "بيت الكونفدرالية" ووزارة الثقافة والرياضة الإسرائيلية وما يسمى ببلدية القدس الاستعمارية. 

بيان للحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل

 ألغى منتخب الأوروغواي لكرة القدم تدريباته التحضيرية لبطولة كأس العالم والتي كان من المقرر عقدها برعاية نظام الاستعمار- الاستيطاني والأبارتهايد الإسرائيليّ، بعد حملة قادتها مجموعات مؤيدة لفلسطين في الأوروغواي على مدار أشهر. 

بيان للحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل

تحذّر الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية (PACBI) كافة جماهير شعبنا الفلسطيني الحرّ، وتحديداً فئة الشباب، من خطورة المشاركة في برنامج زمالة (Our Generation Speaks- OGS) التطبيعي الذي تستضيفه جامعة براندايس (Brandeis) الأمريكية. ذلك أن المشاركة في هذا البرنامج الذي يهدف للجمع بين فلسطينيين وإسرائيليين هي مخالفة واضحة لمعايير مناهضة التطبيع مع العدوّ الإسرائيليّ.

وندعو بنات وأبناء شعبنا في قطاع غزة والضفة الغربية (بما فيها القدس) والأراضي الفلسطينية المستعمرة عام 1948 إلى الامتناع عن الالتحاق بهذا البرنامج التطبيعي وكل ما ينتج عنه من مشاريع ومبادرات، كما ندعو إلى فضح أهدافه وأهداف القائمين عليه على أوسع نطاق. 

بيان للحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل

تستنكر الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية إسرائيل (PACBI) مشاركة مخرجين/ات من المنطقة العربية في مهرجان حيفا الدولي للأفلام الإسرائيليّ، وتدعوهم/نّ للتراجع الفوري وسحب أفلامهم/نّ من المهرجان الذي سيعقد بين 8 و17 من الشهر الجاري. 

بيان للحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل

تحيّي الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل (PACBI) كافة المنسحبات/ين على مواقفهم الحرة، التي أعلنوا من خلالها رفضهم لعنصرية معهد "غوتة" ضد الفلسطينيين ولمحاولته نزع الشرعية عن النشطاء الفلسطينيين وعن حق أبناء شعبنا الفلسطيني الحر في النضال من أجل حقوقنا غير القابلة للتصرف. 

للتواصل معنا

* الرجاء مشاركة كافة التفاصيل المطلوبة

البريد الالكتروني

[email protected]

عبر مواقع التواصل الاجتماعي