نداء للتحرك

في 15 أيار: حملة إلكترونية عالمية لتعطيل حسابات (Airbnb) احتجاجاً على تراجع الشركة الأمريكية عن قرارها بإنهاء أعمالها في المستعمرات الإسرائيلية

فلسطين المحتلة، 15 أيار/مايو 2019-- أعلن موقع "Airbnb" الأمريكي لتأجير المساكن السياحيّة ، الشهر الماضي، تراجعه عن قراره بإنهاء أعماله في المستعمرات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة من خلال شطب المنازل الواقعة في المستعمرات الإسرائيلية عن الموقع. أتى هذا التراجع بعد هجومٍ إعلامي وقانوني شنّه المستوطنون وحلفاؤهم في الحكومة الإسرائيلية ومجموعات اللوبي.

وجاء تراجع "Airbnb" عن قرارها تحديداً كثمن لإنهاء دعاوى قضائية رُفِعت بحقها، عبر "تسوية"، بعد أن كانت الشركة قد أعلنت في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي أنها ستحذف نحو 200 منزلٍ إسرائيلي في المستعمرات من قوائمها استجابةً لحملة فلسطينية وعالمية دعت للضغط على الشركة بسبب تواطؤها مع نظام الاستعمار الاستيطاني والفصل العنصري (الأبارتهايد) الإسرائيلي. واستفز هذا القرار الأخلاقي، المنسجم مع واجب الشركة أمام القانون الدولي ومعاهدات حقوق الإنسان، حكومة أقصى اليمين الإسرائيلية ومنظمات اللوبي الصهيوني، التي أدانت القرار بشدة وقدّمت دعاوى قضائية ضده في بعض المحاكم الأميركية.

إنّ اختيار "Airbnb" مواصلة إدراج الشقق السكنية المعروضة للإيجار في المستعمرات الإسرائيلية، المقامة بشكل غير شرعي على أراضٍ فلسطينية مسلوبةٍ، يجعل هذه الشركة متواطئةً بشكل مباشر في الانتهاكات الإسرائيلية الجسيمة لحقوق الإنسان وللقانون الدولي وفي تعزيز نظام الاحتلال والأبارتهايد الإسرائيلي.

في 15 أيار/مايو، والذي يوافق الذكرى الواحدة والسبعين لنكبة عام 1948، واليوم الذي فقد فيه معظم شعبنا الفلسطيني أرضه ووطنه، لنخبر "Airbnb" أنّ دعم الجرائم الإسرائيلية أمرٌ غير أخلاقي وغير مقبول، عبر: 

  • تعطيل (deactivate) حساب Airbnb الخاص بكم عبر هذا الرابط.
  • إرسال بريد إلكتروني إلى المدير التنفيذي لشركة "Airbnb" ، براين تشيسكي، عن سبب تعطيل حسابكم على Airbnb في 15 أيار، في ذكرى النكبة. نص الايميل المقترح على هذا الرابط

#deactivateAirbnb

 


انشر/ي

ابقوا على اطلاع

قم بالتسجيل للحصول على آخر أخبار المقاطعة والحملات والتحركات

لن نشارك بياناتك مع أي شخص آخر وسنلتزم بسياسة الخصوصية الخاصة بنا. وبالطبع يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت تشاء.