التطورات

حركة "حيوات السود مهمة" تجدد دعمها للشعب الفلسطيني وتنادي بوقف التبادل العسكري بين الولايات المتحدة وإسرائيل

في أعقاب مسيرات العودة الكبرى في غزة، حركة "حياة السود مهمة" (Black Lives Matter)، تطالب بوقف التبادل العسكري والتدريبي بين إسرائيل والولايات المتحدة، كما تجدد دعمها لنضال الشعب الفلسطيني، وبالذات في غزة. 

فلسطين المحتلة، 24 أيار/مايو 2018- طالبت حركة "حياة السود مهمة" (Black Lives Matter)، قبل أيام بوقف التبادل العسكري والتدريبي بين إسرائيل والولايات المتحدة، كما جددت دعمها لنضال الشعب الفلسطيني في بيان على إثر مسيرات العودة الكبرى في غزة، واستشهاد أكثر من مئة فلسطيني وجرح المئات، برصاص القوات الإسرائيلية أثناء تظاهرهم بشكل سلميّ، بمناسبة مرور 70 عاماً على النكبة الفلسطينية وتزامناً مع نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة. 

من جهتها، رحبت اللجنة الوطنية الفلسطينية للمقاطعة على لسان منسقها في غزة، عبد الرحمن أبو نحل، بالبيان:

في هذه الأوقات الصعبة التي تمر بها غزة، نستمدّ أملنا من عزيمة شعبنا ونضاله الذي يرتبط ارتباطاً  وثيقاً بحركات مناهضة الاستعمار والعنصرية واليمين المتطرف حول العالم. كما نقف يدًا بيد مع الأخوة والأخوات الأميركيين من السكان الأصليين وذوي الأصول الأفريقية، والمهاجرين، واللاجئين، والمناضلين/ات في حركات التحرر من الاضطهاد واليهود التقدميين المناهضين للصهيونية، الذين التحموا بدورهم معنا في نضالنا المشترك، وساندوا نضالنا من أجل العودة وتقرير المصير.

اقرأ/ي بيان حركة "حيوات السود مهمة": 

"منذ بدء مسيرات العودة الكبرى في 30 آذار/مارس 2018 ، قُتل 111 فلسطينيًا على يد القوات الإسرائيلية وأصيب أكثر من 10،000 شخص. طالب هؤلاء الفلسطينيون بشجاعة بحقهم في العيش بحرية وفي العودة إلى الأرض التي غادروها قسراً.

تقف حركة "حيوات السود مهمة"، (Black Lives Matter) مع الشعب الفلسطيني، وخاصة في غزة، والذين يناضلون على حدودها.

 عندما شاهدنا الهجمات الوحشية على هؤلاء النشطاء الشجعان، والتي استمرت خلال وبعد افتتاح السفارة الأمريكية في القدس، تذكرنا بشكل مؤلم ما يحدث عندما يقرر السود، هنا في الولايات المتحدة، أن يقاوموا. 

نعلم أن حكومة الولايات المتحدة ترسل ذات الأسلحة، التي تستخدمها في فيرغسون ومئات المدن في جميع أنحاء البلاد، إلى تل أبيب. كما نعلم أن ضباط الشرطة في الولايات المتحدة يتعلمون أساليب الحرب من قوات الشرطة الإسرائيلية، كما يتلقى الضباط الأمريكيون تدريبات على أساليب القمع والمراقبة والقتل سنوياً.

ندرك أننا مرتبطون بالشعب الفلسطيني من خلال مطلبنا المشترك بالاعتراف والعدالة وتاريخنا الطويل في النزوح والتمييز والعنف، وندين إدانة قاطعة القتل الجماعي للفلسطينيين، والذين كانت جريمتهم الوحيدة هي المقاومة الخلاقة في ظل الاحتلال. كما ننضم إليهم في الدعوة إلى وضع حد للحصار غير القانوني على غزة الذي سمح بإغلاق الحدود ومحاصرة مليوني إنسان في سجن مفتوح. ونطالب بوقف إرسال أكثر من 3 مليارات دولار من أموال دافعي الضرائب الأمريكية إلى إسرائيل لشراء الأسلحة العسكرية من الشركات الأمريكية التي تستخدم ضد الفلسطينيين.

نقف إلى جانب أولئك الذين يناضلون من أجل حرية السود والفلسطينيين والمضطهَدين والمهمشين في جميع أنحاء العالم".

حركة "حيوات السود مهمة" (Black Lives Matter)
 


انشر/ي

ابقوا على اطلاع

قم بالتسجيل للحصول على آخر أخبار المقاطعة والحملات والتحركات

لن نشارك بياناتك مع أي شخص آخر وسنلتزم بسياسة الخصوصية الخاصة بنا. وبالطبع يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت تشاء.