نتائج البحث على: المقاطعة الثقافية

بيان للحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل

تحيّي الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل (PACBI) كافة المنسحبات/ين على مواقفهم الحرة، التي أعلنوا من خلالها رفضهم لعنصرية معهد "غوتة" ضد الفلسطينيين ولمحاولته نزع الشرعية عن النشطاء الفلسطينيين وعن حق أبناء شعبنا الفلسطيني الحر في النضال من أجل حقوقنا غير القابلة للتصرف. 

بيان للحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل

فلسطين المحتلة، 22 حزيران/يونيو 2022 – تدعو اللجنة الوطنية الفلسطينية لمقاطعة إسرائيل، قيادة حركة المقاطعة (BDS)، كافة المؤسسات والأحزاب والشخصيات الوطنية الفلسطينية لمقاطعة كافة أنشطة

بيان للحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل

نحيطكم علماً بأن مبادرة "Tech2Peace" الإسرائيلية الهادفة إلى التطبيع التكنولوجي تنشط حالياً بين طلبة الجامعات الفلسطينية في محاولة لاستقطابهم للمشاركة في ندوات المؤسسة خلال عام 2022. وندعوكم لرفض المشاركة في أي من أنشطة المبادرة التطبيعية تلك، كما وندعو من قام بالتسجيل لسحب مشاركته/ا فوراً.

بيان للحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل

تستنكر الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل (PACBI) تصريح رئيس معهد العالم العربيّ بباريس، "جاك لانغ"، الذي هو بمثابة تكريس لأيديولوجيا التفوّق الأبيض واجترار لزمن الاستعمار الفرنسي المباشر حول العالم.

بيان للحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل

تحيّي الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل (PACBI) الاتحاد العام للعمال في فرنسا- فرع "معهد العالم العربي" في باريس (CGT-IMA) على تضامنه المبدئي مع الحقوق الفلسطينية ورفضه للتطبيع مع نظام الأبارتهايد الإسرائيلي.

بيان للحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل

 تعلن الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل عن تغيير موقفها وتدعو كافة المشاركين/ات في مهرجان "عيد اللغة العربية" إلى الانسحاب منه، وتكثيف الضغط على إدارة المعهد لإنهاء تورطه في تلميع جرائم نظام الاستعمار والأبارتهايد الإسرائيليّ، وتشجيعه على التطبيع معه.

بيان للحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل

تدعو الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل (PACBI)، لإفشال مشاريع التطبيع التي ينظمها معهد العالم العربي والانسحاب في حال فشل الضغط. أما إذا أصبح التطبيع نهجاً في أنشطة المعهد، أو عقد المعهد اتفاقيات ما مع دولة الاحتلال أو مع مؤسساتها المتواطئة في جرائمها بحق الشعب الفلسطيني والشعوب العربية، فقد يصبح المعهد خاضعاً للمقاطعة.

بيان للجنة الوطنية الفلسطينية للمقاطعة

تحيي مجموعات المقاطعة العربية كلّ المنسحبين/ات والرافضين/ات لمحاولة الزج بأسمائهم/ن في هذه المبادرة دون موافقة مسبقة منهم/نّ، وتدين هذا الزج من قبل القائمين على "إكسبو دبيّ" كخداع وخيانة لأبسط المبادئ الأخلاقية والمهنية. وفي ذات الوقت تستنكر إصرار بعض الشعراء العرب على تجاهل توجهات وآراء جماهير المنطقة العربية ودعوات مقاطعة كافة الأنشطة والشركات المساهمة في التطبيع وفي تنفيذ بنود اتفاقية الخيانة مع العدوّ الإسرائيليّ، ونطالبهم/نّ بالانسحاب من المشروع.

بيان للحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل

تحيّي الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل (PACBI) موقف الأساتذة والطلبة المبدئي الذي شكل سدّاً أمام محاولات نقل التطبيع الرسمي إلى المستوى الشعبي، فإنّها تؤكد على ضرورة تصعيد المقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل والتصدّي للاتفاقيات التطبيعية الأكاديمية.

رسالة مفتوحة

تدعو مجموعات المقاطعة العربية إلى تكثيف الضغط الشعبيّ على كل المشاركين/ات في معرض إكسبو دبي التطبيعي حتى يتراجعوا.